وزير الشؤون الإسلامية يفتتح المخيم الدعوي الأول وزيارة جناح جمعية الدعوة بفيفاء
11 مايو 2024 - 3 ذو القعدة 1445 هـ( 441 زيارة ) .

افتتح معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد

الشيخ الدكتور/ عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ
 

يوم الخميس الموافق الأول من شهر ذي القعدة لعام 1445هـ
المخيم الدعوي للشريط الحدودي الأول بالحميراء بمحافظة العارضة
بمنطقة جازان والذي تنظمه الوزارة ممثلة بفرعها في المنطقة بالتعاون
مع جمعية نجاة للدعوة والإرشاد، ويستمر لمدة ستة أشهر في مساجد وجوامع
محافظات الشريط الحدودي، والبرامج الدعوية المصاحبة له ستسهم في توفير
بيئة توعوية ودعوية شاملة تعمل على تثقيف وتوعية وحماية أفراد المجتمع
من خطر المخدرات والتهريب، والتوعية بأهمية الانتماء الوطني والأمن الفكري
من خلال برامج دعوية وأنشطة اجتماعية تعزز الوعي والمسؤولية ورفع مستوى
الوعي بمخاطر المخدرات والتهريب وتأثيراتها السلبية على الفرد والمجتمع،
وتعزيز التعاون بين مختلف الجهات الحكومية والمنظمات الأهلية لمكافحة
المخدرات والتهريب وتعزيز الانتماء الوطني والأمن الفكري.

 

حيث زار معالي الوزير جناح جمعية الدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بفيفاء واستعرض

البرامج والأنشطة والجهود التي تقدمها الجمعية وباستقبال من رئيس جمعية الدعوة بفيفاء

الشيخ / يحيى بن حسن الفيفي

والمدير التنفيذي للجمعية

الأستاذ / مبروك بن قاسم الفيفي

وعدد من الموظفين

 

واختتم معالي الوزير كلمته سائلاً الله سبحانه وتعالى أن يحفظ لنا مولاي خادم الحرمين
الشريفين وولي عهده الأمين الذين يسهرون ليل نهار لتحقيق الشيء الكثير من العناية
والاهتمام بأبناء هذا الوطن وبوحدته واستقراره وازدهاره، وأن يديم علينا نعمة الإسلام
ونعمة عقيدة التوحيد الصافية، ونعمة الأمن والاستقرار والرخاء والازدهار.

ويأتي افتتاح هذا المخيم ضمن زيارة معالي الوزير لتفقد قطاعات الوزارة بمنطقة جازان ،
والاطلاع على المشاريع المنفذة وعلى سير العمل وتطويره، والنهوض به بما يحقق رؤى
وتطلعات القيادة الرشيدة وأهداف رؤية المملكة 2030.